الفرصة الاولى و الاخيرة .. لـ ريسيرتش ان موشن

Posted: يناير 29, 2013 in تكنولوجيا و تقنية

rim-to-refocus-on-enterprise-will-no-longer-try-to-be-everybody-s-darling--7678b7e1d3

قد يكون من سوء طالع شركة “ريسيرتش ان موشن” الكندية الشهيرة و المصنعة لاجهزة البلاك بيري ان تكون فرصتها الاولى هي فرصتها الاخيرة في سوق التكنولوجيا !!

وقد لا يرى البعض ذلك منطقياً ولكنه هو واقع التكنولوجيا الذي لا كبير له فاليوم انت كبير و غداً ان لم تواكب الثورة التكنولوجية ستكون في محط سخرية و ينسى كل تاريخك وهذا ما حصل للبلاك بيري خلال سنة واحدة فقط

سنة واحد كانت كفيله بهدم كل جسور المحبة والعشق بين هذا الجهاز “العجيب” و بين عشاقه حول العالم في حين كان الصراع ثنائياً بين ابل و اندرويد والبقية متفرجين في الساحة تماماً كـ مباراة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونه 🙂

ريسيرتش ان موشن لم تكن مجرد متفرج .. بل انسحبت تماماً حتى من الفرجة .. وهذا قرار جريء و جميل .. لانها عزمت على ان ترجع بأقوى من ما كانت .. ولكن ما نيل المطالب بالتمني

اعلنت الشركة ان 31 يناير 2013 موعداً لاطلاق اجهزتها الجديدة ونظامها الجديد بلاك بيري 10 .. ولكن قبل ان نخوض في تفاصيل هذا النظام الجديد هناك سؤال مهم .. لماذا سقطت بلاك بيري خلال سنة و بكل سهولة ؟ لماذا انهارت ؟

bbm_beta

اذا كان السؤال حول التقنية المستخدمة باجهزتها فهي لن نقول انها الافضل ولكنها محترمة و جيدة الى حد بعيد .. ولكن نواقصها هي من تسبب في اعتلاء الاخرين العرش

بلاك بيري وخلال 3-4 سنوات جعلت من البي بي ام “البلاك بيري مسنجر” هو البلاك بيري !! .. و لن تستفيد من هذا الجهاز دون وجوده .. وهنا حصرت عملاءها بمحبين التراسل الفوري وان كانت تقنيتها بالاعتماد على بين كود لكل جهاز مميزة الا انها لم تستغل هذه النقطة في بناء تطبيقات اخرى تستفيد من هذا الانفراد فالشح الشديد لمتجر تطبيقات البلاك بيري و الرخاء والتميز في متاجر تطبيقات الانظمة الاخرى اعتبره سبب رئيسي لهجرة الكثيرين

ولا ننسى الازمة التي عصفت بالشركة حين سقطت سيرفراتها قبل سنتين لمدة فاقت الاسبوع مما تسبب في توقف الاجهزة بجميع دول العالم و كان السؤال المهم .. هل هذا الجهاز مضمون .؟ هل هو مفيد حقاً ؟

فالبلاك بيري يتعامل مع شبكة الشركة في كل معلومة يتم تمريرها يجب ان تمر بخادم الشركة الى ان تصل للمستخدم الاخر مما يعني سقوط خوادم الشركة انعدام فائدة الجهاز تماماً و يبقى جهاز للاتصال الهاتفي فقط بعكس بقية الاجهزة التي تعاملها مباشر بمقدم خدمة البلد دون وسيط في المنتصف لايصال و استقبال المعلومات !!

لن نخوض في هذه النقطة بتفاصيل اكثر لان هذه النقطة يعتبرها البعض ميزة وليست سلبية لنواحي امنية .. لكن ليس هذا موضوعنا

نظام البلاك بيري الجامد و المحدود جدا للمطورين بالاضافة لاجهزتها ذات الهاردوير المحدود كتفت ايادي المطورين فمن المستحيل لاي مطور ان يطور برمجياته دون وجود بيئة تتيح له كل الادوات و اجهزة بهاردوير قوي تعطيه الاريحية لبناء تطبيق فعال و قوي .. وهذا ايضا سبب رئيسي لعزوف المطورين .. فبهذه الاسبباب وجدنا العزوف من الجميع .. مستخدمين .. مطورين .. واهمال شركة .. فلمَ الغرابة من الفشل ؟؟ هي النتيجة الاكيدة

قسونا و انبنا بلاك بيري بما فيه الكفاية .. لنرى ردة فعلها ؟؟

Blackberry

ليس هناك ردة فعل ينتظرها عشاق البلاك بيري افضل من ردة الفعل هذه .. كما اسلفنا خلال سنة 2012 انسحبت بلاك بيري تماماً من المنافسة ومن المشاهدة حتى .. ولكنها كانت تعمل و تعمل و تعمل .. على نظامها الجديد الذي ترى فيه سيرجعها لطريقها الصحيح ..

وكمتابع تقني ارى ان بلاك بيري في البلاك بيري 10 اصابت و اخطأت .. ولكن قد يكون صوابها اكثر من اخطاءها ..

فكانت محقه بوضع كل وقتها لاستخراج نظام جديد بالكامل وعدم محاولة “ترقيع” نظامها القديم الذي بات نظاماً متهالكاً .. وفي النظام الجديد ومن خلال ما رأيناه من خلال المؤتمرات التي شاركت بها و من خلال بعض التسريبات يبدو انه نظام قوي فعلاً يبدأ باهم نقطة لأي نظام لجهاز ذكي وهي الـ MULTITASKING

فكان المالتي تاسك رائع في هذا الجهاز في التنقل بين عدة تطبيقات في وقت واحد و اداء اكثر من مهمة في وقت واحد بكل قوة و دون اي مشاكل .. ايضا ركزت على نواقصها في مجال التطبيقات و يقال ان التطبيقات ستكون كثيرة للنظام الجديد و ادوات المطورين اثنى عليها غالبية المطورين خصوصاً وان النظام يعتمد على QNX وهو النظام الذي اشترته بلاك بيري حين اطلقت البلاي بوك والذي يتيح بيئة تطويرية رائعة بالاضافة لتشغيله لبرامج الاندرويد وهذا ما لا نعلمه اذا كان موجود في بلاك بيري 10 ام لا ..

بلاك بيري ايضاً وضعت ثقلها في اجهزة اللمس وكان جهازها الرئيسي زد10 جهاز باللمس وبشاشة ذات وضوح عالي وكلنا نعلم ان اتجاه المستخدمين الان بات لشاشات اللمس ولكن من هنا ارى سلبية الشركة في طرح جهاز اخر بكيبورد .. وانا لست ضد الكيبورد بل ضد ما طرحته الشركة حيث انها افضل شركة طورت اجهزة بكيبورد كامل وكان يجب عليها ان تبتكر كيبورد جديد بالتصميم و المميزات وليس نفس الكيبورد السابق .. فهي الرائدة في هذا المجال ولكن للاسف واضح انه مجرد كيبورد كمثل بقية الجوالات السابقة ولفئة طالبت بوجود كيبورد .. ولكن المطالبة بالكيبورد و بالابتكار فيه كأن يكون مخفي مثلا بطريقة معينه و يظهر اثناء الكتابة او غيرها من الابتكارات التي تتواكب مع الاجهزة الذكية اليوم

لم يتبقى الا ساعات قليلة وتكشف الشركة عن فرصتها الاولى و الاخيرة .. ولنكن منصفين الشركة اخذت وقتاً طويلاً ضحت به بالكثير من تكبد للخسائر الى استغناء عن موظفين و هبوط حاد في اسعار اسهمها في البورصة الامريكية .. كل هذا طلباً ليوم 31 يناير .. فاما تكون .. او لا تكون

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s